طرائف من الفيس بوك .. (1)

ليست هناك تعليقات
طرائف من الفيس بوك


  • لم يكن الأطباء ينحرجون من وضع رؤوسهم على صدور النساء لسماع دقات القلب

:
:
:
:
.
:
:
غير أنه في عام 1916 كان هناك طبيبا فرنسا يدعى "رينيه ليناك" كان يعاني خجلا من استعمال هذه الطريقة لدرجة فكر باعتزال الطب.. وذات يوم كان مستندا على جذع شجرة حين سمع بوضوح صوت طائر ينقر في أعلى الشجرة فأدرك أن الجذع حمل ذبذبات الصوت إليه رغم بعد المسافة فخطرت له فكرة السماعة الطبية

آللــہِ يهديك . .
لو ما صنعتها كان نص شبابنا دكاترة

---------------------


  • بنت عمرها [11] سنة و كاتبة على بروفايلها ..

















[ عيش اليوم في حيرة .. ابيك تجرب الغيره ]
عفوا يعني يغار عليكي من مين !? من سبونج بوب أو ناروتو أو سوسان مثلا !? :

---------------------


  • من الجمــــل العدنيــــــة الشهــــيرة اللتي ليس لها معنى وغير مقنعة !


- ( أنا اذا عصبت عصبت )
<< لا بربك يعني غيرك اذا عصب يرقد مثلا؟!

(والله اني لو ايش)
<< ايش الي لو انك ايشش؟؟ ههههههههههه

( عندي مثله بس غير ) ؟!
دحين فهمنا مثله ولا غير

( اهدر وانت ساكت )
يهدر من نخرته مثلا؟ّ

(شوف الي وراك بس لاتلفتلوش)
دي لافيزيائيا ولا كيميائيا عرفت احلها..

(عطلي نفس المقاس بس اكبر شوية)
دحين نفس المقاس ولا اكبر شوية؟! ايش رايك نخليه اصغر؟

(خلاص اذا انا هذا باعطيك خبر)..
طيب وإذا هذاك؟

( والله أني متذكر بس ناسي)
حدد موقفك حدد, قولي ليش متردد.

( يااخي هذا الإنسان حيوان )
ماعرفناش دحين هو ايش حيوان ولا انسان ولان انحوان؟

(لي ساااااعة اقولك دقيقة)
مقنع بصراحة.. ياخي اصبر عليه قليل.

( مع احترامي لك أنت غبي )
لا بجد ماشاء الله الاحترام يقطر منك

( احس عيني حمرا)
لا بالله؟ تحس ولا تشوف! وانا احس عيوني زرقا هههه  


ليست هناك تعليقات:

إترك تعليقك

اترك تعليقك

جميع الحقوق محفوظة © 2016 - مدونة فيصل الورشة