معاقون غيّروا مفهوم الإعاقة

ليست هناك تعليقات

( لا نستطيع السـيطـرة على الرياح ، إنما نستطيع تعديل الأشرعة )
(مايُحدثُ الفـرق : ليس مايكونُ معنا ، بل : كيف نتصرف تِجاه مايكون )
د.كفاح فياض

(النجاح : هو الإستفادة القصوى مما لدينا من قُدُراتٍ .. لا وجودها فحسـب)
زيجلر


ما يُذهـِلُ في إنجازاتِ المُعاقـين .. تَفَـوّقُها على إنجازاتِ الأسوياءِ !

ويَغـيبُ عنِ الأذهانِ أنّ الأزمات قد تُشَكّـلُ نِقاط إنطلاقٍ جديدة ..
يتمُ خِلالها إكتشاف قُدُراتِنا الكامِنَةُ فينا أصلاً.

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

أبوعميرة — تفاؤل فلسطيني بلا أطراف - برغم الاعاقة الرباعية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عبدالرحمن الحمدان - برغم الاعاقة المركبة ذهنيا جسديا أذهل الصينيين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خلدون – متوقف القسم الأكبر من قدراته الحركية - ولكن

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بودية قبل أن يكف البصر.. مشروع الغواصة .. ومشاريع أخرى للمكفوفين !

مهند بعد كف البصر أقوى – مع د.محمد العوضي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رجب - ساعاتي مصري .. ولكن بلا يدين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هـدية طفلة يمنية .. ذكية .. متفائلـة
أتحـدى أن يقـول عنها أحـد خلاف ذلك ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقطة ارتكاز العالم — اصبع .. و تفرد الأتقياء
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نيكولاس الاسترالي — تفرد متفائل — بلا أطراف


حـقـّـاً :
قد تَطولُ الأعمارُ لانَفعَ فيها. وتُجمَعُ الأمجادُ في يومٍ قصيرُ

والآن هل أنت راضيٍ بما انجزته إلى الآن ، رُغم كلّ ماتتمتّعُ به من النِعَم والقُدرات والمواهب ؟
أخوكم/فيصل الزرقري

ليست هناك تعليقات:

إترك تعليقك

اترك تعليقك

جميع الحقوق محفوظة © 2016 - مدونة فيصل الورشة