فلتكن "هبة شعبية" .. ولكن؟!

ليست هناك تعليقات


رسالة إلى أخواننا في حضرموت والمحافظات الجنوبية - الهبة الشعبية


إلى إخواننا وأحبآءنا وأهلنا أبنآء حضرموت وشبوة وعدن وكل المحافظات الجنوبية عامة:

والله لن يزول الظلم أو يتحقق العدل بقهر الأبريآء وإستباحة دمآئهم وأعراضهم وممتلكاتهم ، ولن تولد النار إلا نارا ، ولن تخلف الحروب إلا الدمار والخراب.

فحكموا عقولكم ولا تنجروا ورآء تجار الحروب ودعاة الإنفصال وعبيد الأموال الخارجية ممن تلطخت أيديهم بدمآءكم.

فوالله نحن نشعر بالظلم القائم عليكم وهو نفسه قائم علينا ، ونؤمن بقضيتكم ونساندكم في مطالبكم (بمكافحة الفساد وتحقيق العدل وبسط الأمن) والتي هي نفسها مطالبنا التي ثرنا لأجلها.

فالقضية واحدة ، والأرض واحدة ، واللغة واحدة ، والدين واحد والمجتمع واحد.



رسالة إلى أخواننا في حضرموت والمحافظات الجنوبية - الهبة الشعبية


فاتقوا الله في إخوانكم أبنآء المحافظات الشمالية من عاشوا بينكم وأكلوا من أكلكم وعانوا من معاناتكم وساهموا في تجارتكم وفي بنآء أرضكم ولاتنسوا الفضل بينكم.

فلتكن هبتكم سلمية ، ولتكن أهدافها هي مطالبكم المشروعة لا مطالب أولئك الفاسدين والمجرمين في الداخل والخارج ، من جرعونا الظلم والقهر في الجنوب والشمال على حد سواء ، ونهبوا ثروات أرضنا وأشعلوا النزاعات والحروب بين أبنآء اليمن الواحد.

وفي الأخير، أذكركم يا أبنآء اليمن كافة في الشمال والجنوب بحديث رسولنا الأكرم : (كل المسلم على المسلم حرام ، دمه وماله وعرضه).


أخوكم/ فيصل الزقري

ليست هناك تعليقات:

إترك تعليقك

اترك تعليقك

جميع الحقوق محفوظة © 2016 - مدونة فيصل الورشة